مؤتمر "الزيـات" لاعلان ملامح برنامجه الانتخابي - منتصر الزيات

مؤتمر "الزيـات" لاعلان ملامح برنامجه الانتخابي

الزيارات : 202  زائر
بتاريخ : 21-09-2015

بدء المؤتمر الصحفي للمحامي منتصر الزيات، لإعلان ملامح برنامجه كمرشح لمنصب نقيب المحامين بالانتخابات المقبلة المقرر عقدها في 8 نوفمبر المقبل،تحت شعار #اتحادنا_كرامة ,بعرض فيديو عن مشواره النقابي والسياسي. وحضر المؤتمر المنعقد بأحد الفنادق في صلاح سالم، وفود المحامين من محافظات منها الشرقية، والإسكندرية، وأسوان، والغربية، والمنوفية، وأسيوط، ووفد من لجنة محاميات مصر. كما حضر المحامي طارق العوضي عضو جبهة الدفاع عن محامين مصر، وعادل كامل المستشار القانوني للاتحاد الأفريقي لكرة القدم.

أعلن "منتصر الزيات" المرشح لمنصب نقيب المحامين، خلال مؤتمر صحفي اليوم الخميس ,أن أول قرار سيتخذه حال فوزه بالمنصب، غربلة الجهاز الإداري لدولة الموظفين بالنقابة. وأضاف «الزيات»  : «سأنشر إعلانا لمنصب مدير عام نقابة المحامين، بعقد ويكون من المحامين كما ينص قانون المحاماة، لدير النقابة بشكل مؤسسي، فيجب أن ينتهى توغل سلطة الموظفين بالنقابة، وانتمائهم للأيدولوجية المسيطرة على الحملة».

و قال أنه سوف ينشأ قناة فضائية للدفاع عن مصالح المحامين، كما سأعقد لقاءً شهريا بمقر النقابة لبحث مشاكل الجمعية العمومية، مضيفا: "لن أكون نقيبا أمارس عملي من مكتبي وحراسي يمنعون المحامين من لقائي».

وجه ايضا رسالة للنقيب الحالي سامح عاشور قائلا: «كفاية». واضاف :«نريد عمل حركة كفاية داخل نقابة المحامين»، متابعا: «النقابة انهارت خلال الـ 15 سنة الماضية، ونريد نقيبا مثل الراحل أحمد الخواجة، يدافع عن المحامي بغض النظر عن أيدولوجيته، وآن الآوان أن ينتهي عهد النقيب الفرد بالنقابة، لتدار النقابة بطريقة مؤسسية». وفي سياق آخر، تساءل «الزيات» قائلا: «ماذا فعل اتحاد المحامين العرب، للأقصى الذي ينتهك كل يوم».

وقال "الزيـات" أنه يعتز بإنتمائه إلى التيار الإسلامي، وكلنه ليس عضوا بأحد التيارات والحركات الإسلامية منذ ما يزيد عن 25 عاما، مضيفا: «سأخوض الانتخابات بقائمة بها ممثلين للتيار الإسلامي، والقومي، واليساري، إضافة لممثلين للمرأة والأقباط».

واكد أنه لا يسعى للصدام مع الدولة كما يقول البعض، بل سيتعاون معها للحصول على مصالح المحامين، مشددا أن النقابة لن تكون بوقا لصالح جماعة أو حزب، وسيكون نقيبا لكافة المحامين. وتابع: «لن أكون مطية لتيار الإسلامي، أو للحكومة، بل سأدافع عن مصالح المحامين وفقط»، وأقسم «الزيات» أنه سيدافع عن الإخوان المسلمين بغض النظر عن أراء الجميع، وسأدافع عن كافة المعتقلين السياسيين.

وكشف "الزيـات" أنه تقدم بمذكرة للجهات المعنية لحماية الانتخابات المقبلة من التزوير، مضيفا: «مش هنديلك فرصة تزور تاني يا مزوراتي، وتوصلنا لأماكن تبدل منها الصناديق».

وأكد في سياق آخر، ، قال «الزيات» أنه لن يفرط في أموال النقابة لدى وزارة العدل، مشيرا إلى تواجد مافيا للإعانات دخل النقابة حاليا.

انتقد منتصر الزيات المرشح لمنصب نقيب المحامين، عقد المؤتمر العام للمحامين ببورسعيد خلال تلك الأيام، في فترة الريبة وقبل انعقاد الانتخابات المقبلة في نوفمبر المقبل. وتساءل «الزيات» خلال مؤتمر صحفي اليوم الخميس عن فائدة عقد المؤتمر في مثل هذا الوقت، وتكلفته 7 مليون جنية، في حين أن أرامل وأيتام المحامين لا يجدوا العلاج ولقمة العيش.

وفي سياق آخر، أكد «الزيات» على أهمية تنقية الجداول بشكل فعلي، حتى لا يستفيد من لا يعمل بالمهنة بالخدمات التي تقدمها النقابة، مشيرا إلى أنه حال فوزه بالانتخابات سيطبق لا مركزية في إدارة النقابة، ويمنحق الفرعيات مزيد من الصلاحيات، وتبقى للعامة رسم السياسات العامة. وأضاف: «يجب الحفاظ على كرامة أعضاء النقابة، فلا يجوز ونحن شركاء فى منظومة العدالة، أن ينتظر المحامي بالساعات أمام غرفة وكيل النيابة، أو حتى يأتي القاضي ويبدأ الجلسة، كفاية مهانة وتفريط في كرامتنا».

وتابع: «أختلف مع قيادات المصري وبعض السياسات ولكن لن أسعى ولن أكون محرضا ضد القوات المسلحة»، حسب قوله.

وجدد «الزيات» في نهاية حديثة بمؤتمره الصحفي ، تأكيده أن النقابة ستكون لكل المحامين، ولن تدافع عن مصالح تيار أو جماعة، مؤكدا أنه ضد الفوضى في البلاد، وضد كافة الجماعات المسلحة التي تواجه الجيش.